المنتدى التربوي للبحوث و التقارير





 
آخــر المواضـيع
التــاريخ
بواسطـة
الثلاثاء فبراير 23, 2016 12:09 am
الأربعاء فبراير 17, 2016 10:01 pm
الخميس يناير 28, 2016 2:26 am
الإثنين يناير 04, 2016 10:38 pm
الجمعة أبريل 24, 2015 7:58 pm
الأحد أبريل 05, 2015 1:06 am
الأحد مارس 15, 2015 10:52 pm
الأحد مارس 15, 2015 7:01 pm
الإثنين مارس 09, 2015 12:46 am
الثلاثاء يناير 06, 2015 2:55 pm



دخوول

شاطر | .
 

 الانسان عبد الاحسان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
admin
المديرة العامة
المديرة العامة
avatar


عدد المساهمات : 1438
نٍـُـًـٌقاط شـٍـُـــكري : 27
تاريخ التسجيل : 16/03/2012
العمر : 19

مُساهمةموضوع: الانسان عبد الاحسان   الخميس نوفمبر 14, 2013 12:09 am



 
الإنسان عبد الإحسان:

أتحب أن تكون داعية كبيراً من دون أن تكون عالماً ؟ أحسن إلى الناس، الإنسان عبد الإحسان، أحسن إلى الناس، والله الذي لا إله إلا هو لو أن الجاليات الإسلامية في العالم الغربي طبقوا دينهم فقط لدخل الغربيون في دين الله أفواجاً.
الآن من أكبر الداعيات في بريطانيا، هي نفسها الإسلاميات، أنا الذي أراه طريقاً واضحاً، كن صادقاً.
﴿ وَلَا يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآَنُ قَوْمٍ عَلَى أَلَّا تَعْدِلُوا اعْدِلُوا هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى ﴾
( سورة المائدة الآية: 8 )

إن عدلت مع عدوك يحترمك، الكلام طويل، أب تريد من ابنك أن يكون مصلياً، متابعاً لأوامر الدين ؟ كن أخلاقياً أمامه فقط، تريدي أيتها الأم من ابنتك أن تكون مسلمة طاهرة، عفيفة، محجبة، كوني أخلاقية أمامها فقط.
لا يوجد طريق للتأثير بالناس كحسن الخلق، كالتواضع، كالإنصاف، كالرحمة كالعدل، طبعاً أنا أتكلم عن أصول هذا الموضوع، التفاصيل لا تنتهي، لكن كم حديث ؟ أكثر من تسعة أحاديث صحيحة، من أصح الأحاديث يربط النبي صلى الله عليه وسلم الإيمان الصحيح بالخلق الحسن.




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]





 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://to0olap-121.arabe.pro
 

الانسان عبد الاحسان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المنتدى التربوي للبحوث و التقارير ::  .:: l العـآم l ::.  :: الركن الاسلامي-